الجمعة 5 صفر 1436

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




حكم الصفرة المتصلة بدم الحيض

الخميس 21 ربيع الأول 1435 - 23-1-2014

رقم الفتوى: 237847
التصنيف: أحكام الحائض

 

[ قراءة: 2771 | طباعة: 60 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
أرسلت لكم سؤالا عن عدد أيام الحيض. وقلتم لي: إذا زادت وهو في اليوم التاسع، تصلين. ولكن في اليوم التاسع كانت تنزل مني صفرة متصلة بالحيض، وسمعت الكثير من المشايخ الموثوق بهم يقولون إن الصفرة والكدرة إذا اتصلت بالحيض، فهي منه. فكيف أصلي اليوم التاسع وهو في الأصل حيض. رابط الفتوى السابقة: http://www.islamweb.net/fatwa/index.php?page=showfatwa
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فالمطلوب إليك أن ترسلي رقم الفتوى التي حصل فيها الإشكال، وإلا فالرابط الذي أرسلته غير مطابق.

  وعلى كل حال فإننا نفتي بأن الصفرة المتصلة بالدم، تعد حيضا، ما لم تتجاوز مدة الدم، وما اتصل به، خمسة عشر يوما، وهي أكثر مدة الحيض؛ وانظري الفتوى رقم: 134502.

  فما سمعته من أولئك الشيوخ فنحن نفتي به، ومن ثم فإنك تدعين الصلاة مدة اتصال الصفرة بالدم حتى تنقطع، وتري النقاء إما بالجفوف، أو القصة البيضاء.

والله أعلم.