[الرئيسية]    مرحبا بكم فى موقع مقالات إسلام ويب
اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى

تصويت

{إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم} يقول ابن الجوزي: إذا أردت أن تغير ما بك من الكروب فغير ما أنت فيه من الذنوب. لا ننتظر التغيير أن يأتينا، لابد من إصلاح.. فما كان حسنا ننميه، وما كان فاسدا نقصيه. فهل ترى خطوات جادة على المستوى العام تقوم بالتغيير إلى الأحسن؟

لا نعم جزئيا الخطوات عكسية لا أدري

الاحتلال يقتحم قرية برام الله لهدم منازل شهداء
10/08/2017
الجزيرة نت
اقتحمت قوات إسرائيلية مع جرافات فجر اليوم الخميس قرية دير أبو مشعل (شمال غربي مدينة رام الله بالضفة الغربية)، وبدأت هدم منازل ثلاثة شهداء فلسطينيين، وسط مواجهات مع سكان القرية. وكان..
 
قراءة : 499 | طباعة : 66 |  إرسال لصديق :: 0 |  عدد المقيمين : 0

اقتحمت قوات إسرائيلية مع جرافات فجر اليوم الخميس قرية دير أبو مشعل (شمال غربي مدينة رام الله بالضفة الغربية)، وبدأت هدم منازل ثلاثة شهداء فلسطينيين، وسط مواجهات مع سكان القرية.

وكان الشهداء الثلاثة قتلوا برصاص قوات الاحتلال في منتصف يونيو/حزيران الماضي قرب باب العامود بالقدس المحتلة، بعد تنفيذهم هجومين منفصلين تخللهما إطلاق نار وطعن أدى إلى مقتل مجندة إسرائيلية.

والشهداء الثلاثة هم براء إبراهيم صالح وأسامة عطا وعادل حسن عنكوش وجميعهم أبناء عمومة، وهم من قرية دير أبو مشعل (غرب رام الله).

وقال شهود عيان إن قوات راجلة كبيرة وعشرات المركبات العسكرية معززة بجرافات عسكرية اقتحمت القرية، وسط مواجهات اندلعت عقب تصدي شبان القرية للقوات الإسرائيلية ومحاولة منعهم من الوصول إلى منازل الشهداء الثلاثة.

وفي حين تبرر الحكومة الإسرائيلية هذا الإجراء بأنه قد يردع الذين يفكرون في التخطيط لهجمات على إسرائيليين، يرى الإسرائيليون المعارضون لهذا الإجراء أنه عقاب جماعي يشمل عائلات المهاجمين التي ستصبح بلا مأوى.

وتوسعت قوات الاحتلال في سياسة هدم منازل الفلسطينيين كإجراء عقابي؛ ففي حين هدمت ما بين 450 و560 منزلا فلسطينيا سنويا في الفترة من 2012 إلى 2015، قفز الرقم إلى 876 منزلا في 2016، وفي يناير/كانون الثاني الماضي وحده هدمت إسرائيل 121 منزلا، وشردت ما يربو على 1200 شخص العام الماضي.
 

اشترك بالقائمة البريدية
تصويت

{إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم} يقول ابن الجوزي: إذا أردت أن تغير ما بك من الكروب فغير ما أنت فيه من الذنوب. لا ننتظر التغيير أن يأتينا، لابد من إصلاح.. فما كان حسنا ننميه، وما كان فاسدا نقصيه. فهل ترى خطوات جادة على المستوى العام تقوم بالتغيير إلى الأحسن؟

لا نعم جزئيا الخطوات عكسية لا أدري

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

لا يوجد مقالات ذات صلة
1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة
| | من نحن