الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فترة الخصوبة للمرأة وآثار الجماع المتكرر
رقم الإستشارة: 2104896

81776 0 645

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

كيف تحسب فترة الخصوبة للمرأة؟ وهل يفضل الجماع يومياً أم يوماً بعد يوم أثناء فترة الخصوبة؟ وهل يؤثر الجماع اليومي لأكثر من مرة؟ وعلى كمية أو نشاط الحيوانات المنوية للرجل؟

وجزاكم الله ألف خير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ففي حال انتظام الدورة الشهرية يتم حساب يوم التبويض من خلال توقع أول يوم في الدورة القادمة، ونرجع (14) يوماً للوراء، فيكون ذلك يوم التبويض، وحيث إنه يصعب حساب يوم التبويض بشكل دقيق، فنعطي مدى (3) أيام قبل وبعد اليوم المتوقع، وتكون هذه الفترة هي فترة خصوبة المرأة في كل شهر.

أما عن خصوبة المرأة بشكل عام خلال العمر، فيكون منذ البلوغ وحتى الخامسة والثلاثين من العمر، وبعدها تقل نسبة الخصوبة، ويكون أفضل مرحلة فوق (18) سنة، وحتى الثلاثين من العمر.

لا يؤثر الجماع بأي شكل على الحيوانات المنوية، ولكن نوضح دائماً أنه لا يوجد نسب محددة لممارسة الجماع من أجل حدوث الحمل، ولكن يكون الجماع بشكل منتظم، كما يرغب الزوجان.

والله الموفق.


مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً