فوائد استخدام العنزروت والرشاد للنساء - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فوائد استخدام العنزروت والرشاد للنساء
رقم الإستشارة: 2110408

88792 0 591

السؤال

ما هو العنزروت؟ وما طريقة استخدامه؟ وهل يستخدم وقت الدورة؟ وهل تستطيع الفتاة غير المتزوجة استخدامه؟

أيضاً: الرشاد هل يُستخدم في أول الدورة أو في آخرها؟

جزاكم الله خيراً على جهودكم الرائعة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ الجوهرة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن خليط (العنزروت والمحلب والمرة) يستخدم من قبل بعض السيدات المتزوجات كوصفةٍ شعبية لتنظيف الرحم، وتسليك الأنابيب، والحقيقة بأنه لا توجد دراسات طبية على هذه المركبات تؤكد فائدتها في ذلك، وإنما هي ملاحظات من قبل السيدات ليس إلا، ولذلك فنحن نقول: بما أنها مركبات طبيعية، ويتم تناولها بمقادير معتدلة بدون إفراط، فهي قد تفيد ولا تضر بإذن الله، ويمكن تناولها من قبل الفتيات الغير متزوجات أيضاً، وأؤكد ثانية على تناولها بكمياتٍ معتدلة وليست كبيرة.

بالنسبة للرشاد، فهو معروف منذ القدم بأنه غني بكثير من المعادن والفيتامينات المفيدة للجسم، وهو يُفيد في تنشيط الدورة الدموية، وتسهيل نزول دم الحيض، كما يفيد في تنشيط وتنقية الرئتين وفي فتح الشهية، ويفضل تناوله في بدء نزول الدورة لتسهيل نزول الدم وتخفيف الاحتقان.

نسأل الله عز وجل أن يديم عليك الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: