تجلط الدم أثناء الحمل وعلاجه - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تجلط الدم أثناء الحمل وعلاجه
رقم الإستشارة: 2128210

42948 0 522

السؤال

زوجتي لا تريد حملا آخر! والسبب 4 توقفات حمل في 3 الأشهر الأولى، والمرة الخامسة بلغ الحمل 9 أشهر، لكن للأسف توقف نبض الجنين بيومين قبل الولادة، علما بأن كل التحاليل الطبية سليمة، ولا تعاني من أي مرض.

أفيدوني - جزاكم الله خيرا - إن كانت لديكم نصائح لمن يعاني من هذا المشكل، وما قول الشرع؟ وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ ninouss حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

أسأل الله أن يعوضكم بكل خير، ويجعل صبركم واحتسابكم في ميزان حسناتكم يوم القيامة.

يبدو من القصة الولادية لزوجتك الفاضلة, بأن لديها حالة مرضية تزيد من نسبة التجلط في الدم, مما يؤدي إلى تشكل خثرات تسد أوعية المشيمة، وبالتالي حدوث إجهاض متكررن أو وفاة الجنين.

النصيحة التي أقدمها هي: حتى لو كانت تحاليل الدم لا تظهر وجود زيادة في تجلط الدم, فيجب التعامل مع الحالة على أنها كذلك, أي يجب الاعتماد على القصة الولادية وأخذها بعين الاعتبار, وبالتالي يجب إعطاء العلاج لزوجتك بناء على ذلك.

النصيحة الثانية التي أقدمها لكما هي: عدم اليأس، وعدم استخدام أي مانع للحمل, بل الاستمرار في محاولة الحمل مجددا, فرغم خسارة الحمل في خمس مرات سابقة, فإن احتمال نجاح حمل جديد مع تناول العلاج, تبقى أعلى من احتمال حدوث إجهاض - بإذن الله - هذا ما أظهرته الدراسات والإحصاءات الطبية.

كما أنصح بأن تتناول زوجتك مضادا حيويا مثل: (الاريثروميسين) وذلك لعلاج أي التهاب كامن في عنق الرحم قبل حدوث الحمل، وعند حدوث حمل جديد, يجب أن يتم فورا البدء بإحدى الطريقتين التاليتين من العلاج:-

1- إما تناول حبوب أسبرين الأطفال مع إبر (الهيبارين) فور تشخيص الحمل، إلى غاية الأسبوع الـ 34 من الحمل.

2- أو تناول حبوب أسبرين الأطفال مع حبوب ( البريدنيزولون) يوميا، أيضاً لنفس المدة.

ونسبة نجاح هذه الطريقة تقريبا 80% - بإذن الله - وهي نسبة تعتبر عالية.

لا أعرف إن كان قد تم عمل تحاليل استقصائية بهذا الشأن لزوجتك, فان لم يتم ذلك, فأنصح ببعض التحاليل الهامة وهي:

TORCH-
RPR
-GTT-
TSH-
FREE T3-T4
PROLACTIN
-ACA-ANA-ALA-
PROTEIN-C-S

هذا كله نوع من الأخذ بالأسباب فقط, ويبقى الأساس هو التوكل على الله عز وجل, فالأمر كله بيده، وهو خير الحافظين، ونسأل الله عز وجل أن يرزقك بما تقر به عينك عما قريب.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الجزائر ana

    انا اعاني من نفس المشكل أسأل الله العظيم الشفاء لكل مريض

  • العراق احمد

    انا هم اعاني نفس مرض وصارلي اجهاض مرتين

  • رومانيا متفائله

    وأنا أجهضت تسع مرات دعواتكم لي برغم من استخدام العلاج ولله الحمد

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً