الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مرض السكر وعلاقته بالشعور بالنعاس والخمول
رقم الإستشارة: 2134246

59343 0 600

السؤال

أعاني من داء السكري النوع الأول، وأستخدم له (الأنسولين) مشكلتي هي شعوري الدائم، والمستمر بالنعاس والخمول والتعب الشديد، وقد ذهبت إلى عدة أطباء، ولكن لم يعرفوا السبب، وقمت بتحليل للغدة، ولكن ولله الحمد سليمة، فما مشكلتي؟ وما سبب هذا التعب الذي يمنعني تماما عن أداء أبسط أموري؟ ويسبب لي معاناة وشعور بالنقص والحزن الشديد؛ لأني عاجزة عن أداء شيء.

ولكم جزيل الشكر والتقدير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ نور حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

إن الشعور بالإرهاق والتعب من الأعراض التي يشكو منها الكثير من مرضى السكري من النوع الأول، وهناك ما يسمى بالإرهاق المترافق مع السكري الشبابي.

diabetes fatigue وقد يكون سببه هو عدم استجابة الأنسجة (للأنسولين) (Insulin resistence)، وفي هذه الحالة يكون السكر مرتفعا، ولا تستفيد الأنسجة والخلايا من السكر الموجود في الدم، لأن الأنسولين يساعد على دخول السكر إلى الخلايا والسكر هو مصدر الطاقة للخلايا، ومن ناحية أخرى فإن الضغوطات النفسية تزيد من هذه الأعراض، وهذه يمكن التخفيف منها بالصلاة والدعاء وتمارين الاسترخاء.

ومن الأسباب أيضا قلة النوم، وفي بعض الأحيان قد تكون الأدوية لها دور، ولذا يجب مناقشة الأدوية التي تتناولينها مع الطبيب المعالج، فقد يكون أحد هذه الأدوية قد ظهرت الأعراض بعد البدء به، ويفضل تناول مجموعة الفيتامينات التي تحتوى على الفيتامين ب1 وب6 وب12 والفيتامين د.

والله الموفق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً