عندي التهاب مزمن في الجيوب الأنفية.. فهل من علاج - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عندي التهاب مزمن في الجيوب الأنفية.. فهل من علاج؟
رقم الإستشارة: 2164168

12750 0 374

السؤال

السلام عليكم

أخي العزيز: أعاني من انسداد في إحدى فتحات الأنف راجعت الطبيب، وقال لي عندك انحراف في الحاجز الأنفي، وأجريت عملية تعديل الحاجز، ولم يتغير شيء، ثم راجعت طبيبا آخر، وقال: لديك حساسية، وأعطاني علاجا، ومعه حقنة سيليستون، ومرة ثانية حقنة كيناكورت، ولم يتغير شيء، وراجعت طبيب ثالثا فقال لي: لديك التهاب في الجيوب الأنفية، وأعطاني علاجا، ولم يفدني بشيء، وأنا على هذا الحال منذ سنتين.

أفيدوني جزاكم الله خير الجزاء.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

انسداد الأنف، إما أن يكون بسبب اعوجاج الحاجز الأنفي، أو بسبب حساسية الأنف، وما يترتب عليها من تضخم في القرينات، أو تكون لحميات بالأنف، ونتيجة انسداد الأنف، وعدم وجود تهوية جيدة للجيوب الأنفية يحدث بها التهاب؛ ولذا يكون التهاب الجيوب الأنفية بسبب انسداد الأنف، وليس العكس إلا إذا كثرت الإفرازات لتملأ الأنف لتسبب انسداده.

وللوقوف على سبب ما تعانيه من انسداد يجب معاينة أنفك إكلينيكيا، ولمعرفة هل لا يزال يوجد اعوجاج بالحاجز الأنفي حتى بعد إجراء جراحة لتقويمه أم لا.

فإذا لم يكن هناك ثمة اعوجاج بعد الجراحة، فالأغلب أن يكون سبب الانسداد هو وجود حساسية بالأنف، ويكون من أعراضها رشح وعطاس، وحكة دائمة بالأنف، وخاصة بعد التعرض لمهيجات الحساسية -مثل التراب والدخان والعطور والبخور- وقد يكون تجمع الإفرازات بالأنف نتيجة التهاب الجيوب الأنفية سببا للانسداد.

وأما عن علاج التهاب الجيوب الأنفية، فيبدأ بمعالجة سبب الانسداد، وهو حساسية الأنف فيجب البعد عن مهيجات الحساسية، وأشهرها (التراب والدخان والعطور والبخور والمناديل المعطرة ومعطرات الجو والمنظفات الصناعية والمبيدات الحشرية ووبر الصوف والغنم وزغب الطيور ورائحة الطلاء والوقود)، وبعض المأكولات مثل: (البيض والسمك والموز والفراولة والمانجو والشيكولاتة والحليب) وغيرها من المهيجات، والتي تتفاوت من شخص لآخر.

وكذلك بتناول مضادات الهيستامين مثل حبوب كلارا، أو كلاريتين حبة كل مساء، مع استخدام بخاخ فلوكسيناز مرة يوميا، أو رينوكورت، أو رينوكلينيل مرتين يوميا للتغلب على أعراض حساسية الأنف.

ولعلاج التهاب الجيوب الأنفية، وخاصة مع تجمع إفرازات ملونة بالأنف يجب استخدام غسول قلوي لتنظيف الأنف، والتخلص من هذه الإفرازات عن طريق الاستنشاق والاستنثار عدة مرات يوميا، وكذلك تناول مضاد حيوي قوى للوصول إلى داخل هذه التجاويف العظمية مثل: تافانيك حبة واحد يوميا، أو سيبروسين أو سيبروباى 500 مج حبوب مرتين يوميا لمدة سبعة إلى عشرة أيام متواصلة؛ للقضاء على الالتهاب بصورة جيدة.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • مصر ابراهيم المصرى

    بارك الله فيك

  • العراق بياض الثلج

    الله يعافيك ومشكور على هذه المعلومه المفيده

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً