ما هي أفضل وسيلة لمنع الحمل - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هي أفضل وسيلة لمنع الحمل؟
رقم الإستشارة: 2166701

36086 0 378

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

رزقني الله بولد عمره شهر, وكنت أرغب في تأجيل الحمل مرة أخرى حتى ينتهي طفلي من فترة الرضاعة.

رجاء توضيح وسائل منع الحمل، ومضار كل منها، وما هي أفضل وسيلة في رأيكم؟

مع العلم أن زوجتي عمرها 25 عاما، ودورتها كانت منتظمة قبل الحمل كل 28 يوما.

شكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ليس هناك وسيلة أفضل من غيرها في مسألة تنظيم الأسرة، ولكن اختيار الوسيلة يعتمد على الحالة الصحية للسيدة، مثل قياس ضغط الدم، وعمل تحليل صورة دم؛ لبيان هل هناك أنيميا أم لا، وهل الدورة منتظمة مثل دورة زوجتك وهكذا.

الآن الزوجة مرضع، وهذه في حد ذاتها وسيلة من وسائل تنظيم الأسرة، ولكن لا يُعتمد عليها، فارتفاع هرمون الحليب برولاكتين أثناء الرضاعة يمنع الدورة عند كثير من السيدات لعدة شهور؛ طالما الرضاعة منتظمة.

وفي حالة الدورة المنتظمة والتعاون في تنظيم الأسرة بين الزوجين؛ فإن استخدام العازل الطبي أثناء فترة الإخصاب من اليوم الـ 12 من بداية الدورة وحتى اليوم الـ 20 من بدايتها، وعدم استخدام العازل في المدة الباقية من الدورة؛ هو وسيلة جيدة لتنظيم الأسرة.

ويبقى اللولب العادي وهو وسيلة مناسبة بعد إنجاب الطفل الأول، ولكن قد يزيد عدد أيام الدورة، وقد تزيد كمية الدم المفقودة أثناءها، خصوصا في الأشهر الثلاثة الأولى بعد التركيب، وهذه وسيلة تتبعها كثير من السيدات.

وهناك اللولب الهرموني يمنع نزول الدورة، ويوفر الدم الشهري المفقود، ولكن قد يؤثر قليلا على الرضاعة، وفي حالة تركيب اللولب الهرموني فإن الدورة الشهرية تنقطع تماما حتى يتم نزع اللولب.

وهناك الحبوب ذات الهرمون الواحد، يمكن أخذها مع الرضاعة الطبيعية، وتحتاج إلى انتباه وحرص في المواعيد، ولكن يجب قياس ضغط الدم، وفحص وظائف الكبد؛ لأن الأقراص يتم التعامل معها والتخلص منها في الكبد، فيجب أن تكون حالة الكبد سليمة قبل استخدامها، وأن يكون ضغط الدم طبيعيا.

لذلك على زوجتك زيارة الطبيبة لمناقشة الأمر معها، والوصول إلى الوسيلة المناسبة لها حسب حالتها الصحية، وحسب ظروف الأسرة الخاصة.

وفقكم الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

لا يوجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • العراق سهر

    صح عاشت ايدك

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: