ألم شديد في يدي اليسرى وخدر ليلًا ونهارًا فما الأسباب - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ألم شديد في يدي اليسرى وخدر ليلًا ونهارًا فما الأسباب؟
رقم الإستشارة: 2167587

57248 0 561

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لدي ألم شديد أثناء النهار، يبدأ من رقبتي وينزل إلى يدي اليسرى، وفي الليل خدر شديد في كل يدي، وعندما أستيقظ أحركها حتى يزول، وأرجع للنوم وأستيقظ مرة أخرى مع الألم والخدر نفسه، وهذا يضايقني كثيرًا، وعندما أعمل في البيت في النهار -أنا ربة منزل - لا أقدر أن أحرك يدي اليسرى فجأة، حتى أني عند غسل الصحون لا أستطيع حمل صحن بها، فأرجو المساعدة، ما أسباب هذا الخدر والألم؟

وشكرًا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم عمار حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ما تعانين منه هو ما يسمى بانضغاط أو اختناق العصب الأوسط (Median Nerve) في منطقة الرسغ، ويسمى تناذر النفق الرسغي (carpal tunnel syndrome)، ويغذي هذا العصب أصابع اليد جميعها عدا الخنصر، وتكون الأعراض بشكل خدر وتنميل في راحة اليد المصابة والأصابع جميعها، عدا الخنصر ونصف إصبع الخاتم، وقد يحس المريض بألم في اليد ينتقل أحيانًا إلى الذراع، ويزداد الألم والخدر ليلًا، إلى درجة أنهما يمكن أن يسببا أرقًا للمريض، ويخف الألم عندما يهز المريض يده في الصباح، وكذلك يخف الألم عند رفع اليد وجعلها أعلى من مستوى باقي الجسم، ويمكن أن تسبب ضعفًا بالعضلات على المدى الطويل إن لم يتم علاجها.

من أسباب انضغاط العصب: نقص نشاط الغدة الدرقية، والسكري، وحركات متكررة لليد، أو عدم الحركة لفترات طويلة.

أما العلاج فيكون بوضع مثبت لليد أثناء النوم، وهذا يسمى wrist splint، ويمكن شراؤها من الصيدلية، ووضعها على اليد في الليل لمنع انحناء اليد أثناء النوم وانضغاط العصب، وفي حالات كان التنميل خلال اليوم أيضًا فإنه يتم استخدام المسكنات، وفي حال عدم التحسن تحقن إبرة كورتيزون في النفق الرسغي، وعادة ما تخف الأعراض بشكل جيد عند من يعاني انضغاطًا بسيطًا، ويمكن لتخطيط الأعصاب أن يعطي فكرة عن درجة الانضغاط، فإن كان بسيطًا فإنه يمكن أن تتحسن الأعراض بعد إعطاء الإبرة الأولى، وقد يحتاج المريض لإبرة ثانية، أما إن كان متوسطًا أو شديدًا فعلى الأكثر أنه بحاجة إلى العملية، وعلى كل حال يمكن تكرار الحقن مرة أخرى فقط، ووضع مثبت لليد لمدة أربع وعشرين ساعة بعد الحقن.

في حال كون الانضغاط شديدًا ولم تتحسن الأعراض بالأدوية ومثبت اليد والحقنة الموضعية، فعندها نلجأ للعلاج الجراحي، ونسبة نجاح العملية (90%)، ويفضل أن يجري العملية إما جراح مختص بجراحة اليد، أو جراحة العظام، أو جراح الأعصاب.

شفاك الله وعافاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • تركيا سعيد عقول

    سلام

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: