الرعشة والرفة بالقلب؛ هل هي دليل على مرض القلب - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الرعشة والرفة بالقلب؛ هل هي دليل على مرض القلب؟
رقم الإستشارة: 2297612

5759 0 203

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

لدي سؤال يُحيّرني جداً وهو هكذا.

منذ فترة طويلة أحس برعشة أو رفة بالقلب، وأن نبضاته قبل أوانها، مع العلم أني عملت كل الفحوصات اللازمة للقلب بمراقبته بجهاز هولتر، وقد تبين أن لدي نبضات قبل أوانها، الآن ازدادت كثيرا، مما أصابني بالهلع والوسواس والتفكير بأني سأموت.

سؤالي لكم هو كالتالي:

أنا أتناول مضادا للاكتئاب، ولا أعلم إن كان هذا هو السبب الذي يؤثر على القلب. أو هو بسبب حالتي الأخرى وهي: أني أعاني من حرقة وحموضة بالمعدة، وأتناول مضادا لها، وأيضاً لدي الكثير من الغازات بالمعدة.

النبضات أشعر بها أغلب الوقت عند ممارسه الرياضة أو الحركة أو النهوض، وعند غسل الوجه، حتى عند الاستحمام أشعر بهذه النبضة الغريبة، وقد تعبت منها، ولا أعرف ما العمل؟ فهل هنالك أي نوع من الأعشاب أتناوله للمساعدة؟ وهل أنا مريض قلبٍ؟ وهل الاكتئاب هو السبب أم المعدة والحموضة والغازات؟

وشكرا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أيمن حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

طبعًا أنت استشرت طبيب القلب، وقمت بإجراء الفحوصات اللازمة، ولو كان هناك أي شيء خطير أو يحتاج للعلاج لما تردد الطبيب في وصفه لك، ولكن من الواضح أنك إنسان قلق ومتوتر وتعاني من الهلع، والهلع نوع من أنواع القلق النفسي، قد يزداد ضربات القلب، ويكون هناك إحساس بدنو الأجل أو أن الإنسان سيموت، وخوف، والحموضة الزائدة، والانتفاخ أيضًا في المعدة قد يكون من الأعراض الجسدية للقلق والتوتر.

لا أدري ما هو مضاد الاكتئاب الذي تتناوله، إذا كان من فصيلة ومجموعة الـ (SSRIS) التي تعمل على زيادة الـ (سيروتونين Serotonin) في الدم، فإنها لا تُسبب أي مشاكل في القلب، ولكن في بداية استعمالها قد تُسبب بعض الغثيان أو آلام المعدة، ولذلك ننصح بتناولها عادةً بعد الأكل، والبدء بجرعة بسيطة.

فإذا كنت إلى الآن مستمر في العلاج لفترة؛ فغالبًا ما تكونُ قد اجتزت مشكلة الأعراض الجانبية. على أي حال: معظم هذه الأدوية الحديثة - كما ذكرت - ليس لها أي مشاكل في القلب.

أما إذا كنت تستعمل أدوية الاكتئاب ثلاثية الحلقات مثل (تربتزول Tryptizol) والذي يسمى علميًا باسم (امتربتلين Amtriptyline) والـ (تفرانيل Tofranil) والذي يعرف علميًا باسم (امبرمين Imipramine) فإنها قد تُسبب بعض المشاكل في القلب، خاصة مرضى كبيري السنّ.

إذا كنت تستعمل نوعا من هذه الأدوية -ثلاثية الحلقات- فإنني أرى أن تُوقفه وتستبدله بدواء يُسمَّى تجاريًا باسم (زولفت Zoloft) ويسمى علميًا باسم (سيرترالين Sertraline) 50 مليجرام، ابدأ بنصف حبة -أي 25 مليجرام- قبل النوم لمدة أسبوع، ثم بعد ذلك حبة كاملة (50 مليجرام) وسوف يبدأ مفعوله بعد أسبوعين، وإن شاء الله تعالى يحصل تحسُّن في هذه الأعراض خلال شهرين، وبعد ذلك يمكنك استعماله لفترة 3 إلى 6 أشهر، ثم يمكنك التوقف عنه بالتدريج، بأن تسحب ربع حبة كل أسبوع، أي تتوقف عنه بعد شهرٍ كامل.

وفَّقك الله وسدَّدك خُطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: