أخاف من الدواء ومن آثاره الجانبية.. ما الحل - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أخاف من الدواء ومن آثاره الجانبية.. ما الحل؟
رقم الإستشارة: 2384171

3951 0 50

السؤال

آخر دواء كتبه الطبيب، وهو دواء اربيبرازول، أخذت نصف قرص لمدة يوم بعد يوم لمدة ثلاثة أيام، وأتعبني، حيث شعرت بدوار وخمول شديد وقلق، والحركة الكثيرة، وتوقفت عن أخذ السيبرا برو، وذهبت إلى الطبيب ثانية، فكتب لي قرصا كاملا، ولكني لم أتناوله الآن تركت الطبيب، وتركت الدواء لما سببه لي من مشاكل.

أنا الآن أحس بصداع يقتلني، وآلام في الفك، صداع غريب لا أقدر على وصفه كثيرا، يرتعش جسدي، وأنا أقف مع الناس، أو في الصلاة أحس بأني سأقع، أو سأموت! هل هذه آثار انسحاب السيبرا برو لأخذي له كل هذه السنين، أو أثر دواء اربيبرازول سلبا.

أنا حاليا آخذ نصف قرص نايت كالم قبل النوم، وأستيقظ كل ساعة من النوم، أنا تركت الطبيب وأخاف من أدوية الذهان والفصام مثل هذه الأدوية أتناول أحيانا قرص دوجماتيل ومنذ أن أوقفت الدواء وأنا في حالة غريبة.

سؤالي: هل يمكن أن أتحمل هذه الآلام وهذا الصداع؟ وهل هنالك حل؟ ساعدوني، فأنا لا أعلم ماذا أفعل أصبحت أخاف من الدواء ومن آلامه، ولقد مل مني الطبيب؛ لأنه كتب لي دواء سيسرين كنت أتناوله في الماضي، ولديكم استشارات عنه، ولكني لما أتناول الدواء لخوفي من الأعراض الجانبية في البداية، أو كلما رفعت الجرعة أمرض مثل كل مرة.

وجزاكم الله كل خير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمود زيدان حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فالأريببرزوال هو فعلاً مضادة للذهان ويستعمل عادة في اضطرابات الذهان المختلفة، ولكن استعمالاته الأخرى في الاضطرابات الوجدانية ثاني القطبية، فقد وجد أن له مفعول مثله مثبتات المزاج، وأيضاً في الاكتئاب المقاوم للعلاج في الأريببرزوال يكون مفيداً أحياناً، ولكن ليس له مجال في علاجات القلق والهلع وهكذاً.

والشيء الآخر ليس له أعراض انسحابية، نعم قد يسبب الفتور، قد يسبب حركة بالرجل متواصلة، لكن ليس له أعراض جانبية، السيبرابرو نعم هو طبعاً من فصيلة الأس أس أر أيز وله أعراض انسحابية، وهذه الأعراض الانسحابية عادة يا أخي الكريم تحدث مباشرة بعد التوقف عن الدواء كل ما يتعدى عن توقف الدواء فالأعراض الانسحابية تتحسن، الفرق بينها وبين أعراض المرض أن الأعراض الانسحابية تحصل مباشرة بعد التوقف عن الدواء بينما عودة أعراض المرض تحصل بعد فترة من التوقف بعد أسبوعين وأكثر يا أخي الكريم.

كما ذكرت أنت لا تحتاج فعلاً لمضادات الذهان والسيرين يا أخي الكريم أو اسمه العلمي السيرترالين آثاره الجانبية قد تكون خفيفة، وعلى أي حال ليس هناك دواء خال من الآثار الجانبية، كيف نتجنب الآثار الجانبية بأن نبدأ بجرعة صغيرة جداً لمدة أسبوع، 10 أيام أو حتى أسبوعين؛ لأن الآثار الجانبية عادة تكون في الأسبوعين الأولين من تناول الدواء، وتكون لها علاقة بالجرعة، فكل ما بدأنا بجرعة صغيرة بذلك نتجنب الآثار الجانبية بدرجة كبيرة.

الشيء الآخر يا أخي الكريم هو العلاج السلوكي المعرفي، العلاج السلوكي المعرفي فعال جداً، وقد يغنينا حتى عن تناول الأدوية يا أخي الكريم، فقط يجب علينا أن نتعامل مع معالج نفسي يجيد هذا النوع من العلاج، وأن نعطيه الفترة الكافية، العلاج السلوكي يحتاج لعدة جلسات أسبوعية قد تمتد من 10، 15 أو حتى 20 جلسة متواصلة أسبوعياً.

وفقك الله، وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • هولندا اشرف العربي

    جزاك الله خيرا

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: