أوقفت الدواء فسبب لي الأرق هل أعود للطبيب - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أوقفت الدواء فسبب لي الأرق، هل أعود للطبيب؟
رقم الإستشارة: 2450030

971 0 0

السؤال

السلام عليكم

صرف لي الدكتور دواء براسيتام ٤٠٠ ملغ، مما سبب لي الأرق، فقمت بإيقافه تدريجيا بحيث أخذت نصف حبة لمده يومين، ثم أوقفته، مع العلم بأن الجرعة اليومية كانت حبة واحدة في اليوم، ومدة أخذ الدواء هي عشرة أيام.

هل الطريقة صحيحة، أم أرجع للطبيب؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ momnymano حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أرحب بك في الشبكة الإسلامية.

عقار (براسيتام Piracetam) حقيقة من الأدوية البسيطة جدًّا، من الأدوية التي ليس لها آثار انسحابية، واستعمالاته دائمًا تكون من أجل تحسين التركيز، وتحسين الدورة الدموية في الدماغ، وعلاج الصداع البسيط.

وبكل أمانة هذا الدواء أصلاً مشكوك في فعاليته، وأنت ذكرت أنه قد سبَّب لك شيئًا من الأرق.

ليس هنالك أي إشكالية في التوقف المباشر منه، يعني: لا تحتاجين إلى تدرُّج في التوقف منه، لأن الجرعة الكلية أصلاً ألف وستمائة (1600) مليجرام في اليوم، وأنت تتناولين أربعمائة مليجرام فقط، وبجانب ذلك -كما ذكرتُ لك- الدواء لا يؤدي إلى التحمُّل، بمعنى أنه ليس له آثار انسحابية.

عمومًا: ما قمتِ به أيضًا أمرٌ جيد وراشد، أخذتِ نصف حبة لمدة يومين، ثم أوقفتِ الدواء، فالطريقة طريقة أيضًا صحيحة وسليمة، وإن شاء الله تعالى لن تواجهين أي إشكالية من حيث الطريقة التي أوقفتِ بها الدواء.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

لا يوجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً