الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشعر بالتعب والضيق بسبب ممارستي للعادة السرية وكثرة الاحتلام، فما العلاج؟
رقم الإستشارة: 2488740

874 0 0

السؤال

السلام عليكم.

أنا شاب عمري 25 سنة، أدمنت ممارسة العادة السرية منذ حوالي 8 سنوات حتى فترة قصيرة، وكنت أمارسها بشكل يومي خلال تلك السنوات حتى هلك جسدي، وكذلك حالتي الصحية والنفسية، فقررت أن أمتنع عن فعل هذا، لي 3 أشهر لا أفعلها، ولكن يحدث لي احتلام يومي، فزاد ذلك من تعبي الجسدي والنفسي، فالرجاء وصف دواء جيد رخيص يساعدني على التخلص من الاحتلام المتكرر أو يقلله، مع وصف دواء آخر يعمل على تحسين الحالة النفسية وتنشيط العقل، فأنا أشعر أن عقلي سلب مني، الرجاء الرد سريعا، فأنا أشعر بالتعب والضيق الشديد.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الأخ الكريم: ممارسة العادة السرية كل هذه الفترة لا بد أن تكون مرهقة بدنيا ونفسيا، وخيرا فعلت عندما توقفت عن ممارستها، وسوف تعود أمورك الجنسية إلى طبيعتها -إن شاء الله تعالى-.

والاحتلام أهون كثيرا من ممارسة العادة السرية، وما هو إلا ترجمة وتنفيس لحدوث استثارة جنسية قوية أثناء الصحوة، ثم تترجم عند بعض من الناس إلى قذف السائل المنوي اللاإرادي أثناء النوم، وليس من تكراره أي ضرر -بعون الله تعالى-.

بالإمكان تناول نصف حبة من عقار Cipralex 10 mg مرة واحدة يوميا مساء لمدة أسيوعين، والمهم هو التوقف عن ممارسة العادة السرية ومشاهدة الإفلام الإباحية، فهذا التوقف مع الاستمرار يضعف الاستثارة الجنسية ومن ثم يتناقص حدوث الاحتلام.

يحفظك الله من كل سوء.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً