الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل عدم انتظام الدورة الشهرية يؤثر على الخصوبة؟
رقم الإستشارة: 2490939

498 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا فتاة على أبواب الزواج -إن شاء الله- بعد ستة أشهر.

قبل كل دورة شهرية بأسبوع تقريبًا تأتيني آلام في عضلات الفخذين إلى جانب الشعور بالغثيان والأرق الشديد.

ذهبت إلى طبيبة النساء والتوليد طلبت مني تحاليل، الحمد لله كلها بخير، ما عدا نقص في الفيتامين d3 ( أقل من 8)، وارتفاع نسبي في هرمون البرولاكتين (37)، هل وضعي الصحي طبيعي؟ وهل هناك إجراءات أو فحوصات يجب أن أجربها قبل الزواج؟ هل عدم انتظام الدورة الشهرية يؤثر على الخصوبة؟ (مع العلم أنها غالبًا منتظمة، دورة كل 34 يومًا، أحيانًا تتقدم أو تتأخر حسب الضغط الذي أعيشه في طبيعة شغلي أو في الحياة اليومية)، عمري 27 سنة، طولي 165سم، ووزني 43 كيلو.

جزاكم الله عني خير الجزاء.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم عبد الله حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

من المهم جدًا في هذه المرحلة فحص صورة الدم cbc، وفحص فيتامين b12، وفحص وظائف الغدة الدرقية TSH & FT4، ولا مانع من عمل سونار على المبايض والرحم في منتصف الدورة الشهرية، وفي الأيام المتوقعة للتبويض، وهي بالنسبة لك في اليوم الـ 18 إلى اليوم الـ 20 من أول يوم من أيام الدورة الشهرية.

ولضبط مستوى فيتامين D يفضل أخذ حقنة جرعة 300000 وحدة دولية في العضل، ثم تناول كبسولات فيتامين D3 جرعة 50000 وحدة دولية لمدة 4 إلى 6 شهور.

والوزن في الواقع يحتاج إلى زيادته لكي يصل إلى ما بين 150 إلى 155 حيث إن معدل كتلة جسمك 15.8، وهذا معدل نحافة قد يؤثر على التبويض تمامًا، كما أن السمنة تؤدي إلى ضعف التبويض واضطراب الدورة الشهرية.

ومتوسط الدورة الشهرية لا يجب أن يزيد عن 34 يومًا وتأخرها لمدة أطول من ذلك يشير إلى ضعف التبويض، وتكيس المبايض، ويمكن ضبط الوزن وزيادته من خلال تناول البروتين الحيواني والنباتي، ومن خلال تناول المكسرات ومطحون الحلبة والسمسم، ومن خلال تناول اللبن الرايب، مع قطع التمر والموز وفاكهة التين والتمر، وتناول وجبات خفيفة ومتكررة للتغلب على عدم القدرة على تناول كميات أكثر من الطعام.

وندعو الله لك بالصحة والعافية والسلامة.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً