الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل الأعراض التي أعاني منها تدل على الحمل؟
رقم الإستشارة: 2491200

992 0 0

السؤال

السلام عليكم.

راجعت الطبيبة قبل التبويض بيوم، وكان الأمر جيداً، ووصفت لي الجيستيل بدايته بعد التبويض بيوم.

اليوم هو اليوم 21 من الدورة، لدي مغص أسفل البطن والظهر، ولدي سخونة في الجسم، وبرودة وألم في الرجلين، وأصبت بنزلة برد وإعياء عام، وأشعر برغبة في النوم طوال الوقت، ولدي أيضا ضيق في التنفس.

لا أفهم هذه الحالة، هل هي أعراض حمل ما قبل الدورة، أم شيء آخر؟ مع العلم أني أعاني من أعصاب المعدة والقولون العصبي، أرجو الإجابة، والجيستيل بقي له 5 أيام فقط.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ حنان حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

دواء الجيستيل هو في الواقع هرمون Progesterone يتم تناوله لعلاج الكثير من مشاكل واضطراب الدورة الشهرية، كما أنه يساعد في بناء بطانة الرحم، ويتم وصفه في النصف الثاني من الشهر للعمل على بناء بطانة الرحم، حتى إذا حدث تخصيب للبويضة تزداد فرص إنزراع البويضة المخصبة في بطانة الرحم التي تم بناءها.

ومع انتهاء الحبوب عليك الانتظار إما أن تنزل الدورة الشهرية، وإما أن يحدث حمل، ويمكن معرفة ذلك من خلال اختبار حمل في البول، والأعراض التي تعاني منها لا علاقة بينها وبين هذه الحبوب، وفي حال نزلت الدورة من المهم عمل بعض الفحوصات مثل: فحص صورة الدم CBC، وفحص فيتامين B12 وفيتامين D، ووظائف الغدة الدرقية TSH & FT4، وفحص هرمون الحليب، وعرض نتائج الفحوصات على الطبيبة المعالجة استعدادا للحمل؛ لأن فقر الدم ونقص الفيتامينات وكسل الغدة الدرقية كلها أمراض تؤدي إلى ألم الظهر والخمول والكسل والإعياء وبرودة الأطراف والرغبة في النوم، ويزداد مع هذه الأمراض فرص حدوث الإجهاض في حال حدوث الحمل.

ومن المهم العمل على ضبط الوزن بحيث يكون الوزن مساويا لأول رقمين من الطول، فإذا كان طولك 155 سم مثلا، فإن الوزن المثالي يساوي 50 إلى 55 كجم.

وندعو الله لك بالصحة والعافية والسلامة.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً