الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما سبب شعوري بالألم في المبيض الأيمن طوال الشهر؟
رقم الإستشارة: 2496236

773 0 0

السؤال

السلام عليكم.

أعاني من ألم شديد في المبيض الأيمن منذ 5 أشهر، ويكون الألم بعد الدورة مباشرة، ولمدة أسبوع، ويكون قبل الدورة أيضاً بأسبوع، أما في بقية أيام الشهر يكون الألم خفيفاً في المبيض.

قبل شهر ذهبت إلى طبيبة، قالت: لا يوجد شيء هذا الشهر، فذهبت إلى طبيبة أخرى، قالت: يوجد كيس في المبيض، ربما يكون كيساً، أو ربما تكون بويضة، فننتظر موعد الدورة القادمة لنعرف طبيعته، وقالت: توجد بويضة أخرى حجمها 23، علماً أني كنت في اليوم 14 من بداية الدورة.

لا أعاني من التهابات أبداً، وأحاول الحمل منذ 3 أشهر، ولم يحصل حمل، فماذا يكون في المبيض؟ وهل من الطبيعي الإحساس بالألم طوال أيام الشهر في نفس الجهة؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Ruba حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

تتكون في المبايض ما يعرف بالأكياس الوظيفية functional cysts، نتيجة عدم انفجار إحدى البويضات في المبايض، وقد يتجمع فيها سوائل أو دم، ويمكن اكتشاف تلك الأكياس بالسونار على المبايض، كما يمكن اكتشاف تكيس المبايض، وهو حالة تحوصل البويضات أيضا بالسونار.

وكون أن هناك محاولات للحمل في الشهور الماضية، إذن من الواضح أن هناك مشكلة وضعفا في التبويض، والأمر يعتمد على الوزن، فإذا كنت تعانين من وزن زائد أو سمنة، فهذا يعني وجود تكيس في المبايض، والحل الفعال في إنقاص الوزن من خلال حمية الصيام المتقطع وحمية البحر المتوسط مجتمعتان، ويمكنك القراءة عن تلك النوعيات من الحميات.

ومع العمل على إنقاص الوزن، يمكنك تناول حبوب منع الحمل ذات الهرمونين لمدة 6 شهور، كلما ينتهي شريط تنتظرين نزول الدورة والغسل منها، ثم تناول الشريط الذي يليه، وفائدة حبوب منع الحمل علاج الأكياس الوظيفية، وبالتالي التخلص من الألم المتكرر، ووقف التكيس، وإعادة بناء بطانة الرحم.

ولا مانع في تلك الفترة من تناول حبوب جلوكوفاج 500 مج مرتين في اليوم، بعد الغداء والعشاء لنفس المدة، لما لها من فائدة في علاج تكيس المبايض، والمساعدة في إنقاص الوزن، ولا مانع أثناء تلك الفترة من فحص صورة الدم CBC، وفحص هرمون الحليب prolactin، ووظائف الغدة الدرقية TSH & FT4، وفحص فيتامين D، وفيتامين B12، وتناول العلاج حسب نتيجة التحليل.

وندعو الله لك بالصحة والعافية والسلامة.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً