الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيفية حساب طول الدورة ومعرفة حقيقة اضطرابها
رقم الإستشارة: 289449

17521 0 459

السؤال

بعد ولادة ابنتي الأخيرة - منذ سنتين - لا تأتيني الدورة بانتظام، ولكن ليس لفترات بعيدة، وتغير ميعادها فأصبحت لا أعرف وقتها بالتحديد، وكانت آخر مواعيد الدورة كالتالي: (أغسطس 2008 18/8/08)، (سبتمبر 2008 11/9/08)، (أكتوبر 2008 12/10/08)، (نوفمبر 2008 30/11/08)، ولم تأت بعد ذلك.

علماً بأني أنتظر وصولها وأحس بأعراضها لكني أحس أنها محبوسة، فماذا آخذ حتى تنزل، وقد تناولت دواء ستيرونات ست أقراص لتأخير الدورة قليلاً، فهل هي السبب في تأخيرها؟ وهل تعتبر الدورة غير منتظمة؟!

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ نبيلة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن طول الدورة نحسبه من أول يوم الدورة إلى بداية الدورة التي بعدها، ومثال ذلك أنك أتتك الدورة في 18 أغسطس، فنحسب هذا أول يوم ونبدأ العد إلى أن نصل إلى أول يوم الدورة التالية وهو 11 سبتمبر، ولا أشمل هذا اليوم بالعد، فيصل العد إلى 24 يوما، أي أن طول دورتك كان 24 يوما.

فإذا حسبت باقي دوراتك يتضح أنها غير منتظمة تماماً، لكنها مقبولة، فالتي بعدها كانت 28 يوما، والتي بعدها 30 يوما، وعدم انتظامها معناه اختلاف أيام الإباضة، فالدورة التي كانت 24 يوماً تكون الإباضة فيها في اليوم الثاني عشر، وإذا كانت 28 يوماً فإن الإباضة تكون في اليوم الرابع عشر، وإذا كانت 30 يوماً تكون الإباضة في اليوم الخامس عشر.

وتأخر دورتك قد يكون من الحبوب التي تناولتها، ولكن إذا تأخرت أكثر فعليك بعمل تحليل للحمل أولاً فقد يحصل الحمل، وإذا لم يحصل حمل ونزلت الدورة فأيام الإباضة عندك تتراوح بين 12 إلى 16 يوما، فيفضل أن تكون المعاشرة في اليوم (12، 14، 16).

وإذا جربت ذلك ولم يحدث الحمل أو إذا لم يكن هناك حمل ولم تنزل الدورة فعليك بعمل التحاليل للتأكد من الهرمونات ومدى نشاط المبايض.

والله الموفق

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً