أثر العمل الشاق في إسقاط الحمل .. وتوجيهات عامة في الفترة الأولى من الحمل - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أثر العمل الشاق في إسقاط الحمل .. وتوجيهات عامة في الفترة الأولى من الحمل
رقم الإستشارة: 291128

20328 0 542

السؤال

السلام عليكم.

أنا متزوجة منذ ستة أشهر، ودورتي الشهرية منتظمة، ولكنها تأخرت في هذا الشهر أسبوعاً، فاعتقدت أني حامل، لكني يوم أمس كنت أرتّب البيت وقمت بجرّ أشياء ثقيلة كالسرير والخزانة، فنزل دم الدورة الشهرية، فهل سبب ذلك هو العمل الشاق أم أن هذا لا يؤثر على الحمل؟!

وقد حصلت لي أعراض الحمل من غثيان ودوران وآلام في الظهر، وفي اليوم الثامن تمّت المعاشرة في وضعيّة لها حمل ثقيل على ظهري فنزل دم الدورة الشهرية في اليوم التالي، فهل حصول المعاشرة هو السبب؟ علماً بأني لا أشعر بالنشوة إلا من الخارج، فهل يؤدي ذلك إلى إسقاط الحمل أو أي مشاكل أخرى في الرحم؟

أرجو إعطائي نصائح عامّة لأوّل فترة الحمل كي أحافظ على الجنين.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Rania حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن هذه الأمور لا يجزم بها أنها سبب في إسقاط الحمل، لكن المعروف علمياً أن حوالي (10-20%) من الحمل يسقط في الفترة الأولى مع الحيض.

ونصيحتي لك أن تتجنبي حمل الأشياء الثقيلة في النصف الثاني من الدورة، أي بعد الإباضة، وأما الجماع بأي وضعية فإنه عادة لا يؤثر.

وقد يحتمل أن تتأخر دورتك؛ لأن الإباضة أصبحت تتأخر عندك، فإذا كانت دورتك ثمانية أيام مثلاً، فالإباضة تقريباً في اليوم الرابع عشر أو يوم أو يومين قبلها أو بعدها.

وعادة فإن الإباضة تكون قبل نزول الدورة بأربعة عشر يوماً، وتعرف المرأة وقت الإباضة بتغير نوع الإفرازات، فتكون عادة رقيقة بيضاء أو شفافة وخفيفة، وعادة كأنها على شكل خيوط، فإذا انتهت فترة الإباضة تغيرت الإفرازات إلى ثخينة ولزجة، وهذا يساعد المرأة على معرفة وقت الإباضة لتعيين فترات الجماع، وبالتالي زيادة نسبة الحمل.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: