الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أول جمعة جمعت بمدينة النبي صلى الله عليه وسلم

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

( 4 ) باب ذكر أول جمعة جمعت بمدينة النبي - صلى الله عليه وسلم - وذكر عدد من جمع بها أولا .

1724 - أنا أبو طاهر ، نا أبو بكر ، نا محمد بن عيسى ، نا سلمة - يعني ابن الفضل - ، نا محمد بن إسحاق قال : فحدثني محمد بن أبي أمامة بن سهل بن حنيف ( ح ) ، وثنا الفضل بن يعقوب الجزري ، ثنا عبد الأعلى ، ثنا محمد ، عن محمد بن أبي [ ص: 833 ] أمامة بن سهل بن حنيف ، عن أبيه ، عن أبي أمامة قال الفضل : عن عبد الرحمن بن كعب بن مالك ، وقال محمد بن عيسى : عن ابن كعب بن مالك قال : كنت قائد أبي كعب بن مالك حين ذهب بصره ، وكنت إذا خرجت به إلى الجمعة فسمع الأذان بها صلى على أبي أمامة أسعد بن زرارة ، قال : فمكث حينا على ذلك ، لا يسمع الأذان للجمعة إلا صلى عليه واستغفر له ، فقلت في نفسي : والله إن هذا لعجز بي حيث لا أسأله ما له إذا سمع الأذان بالجمعة صلى على أبي أمامة أسعد بن زرارة ؟ قال : فخرجت به يوم الجمعة كما كنت أخرج به ، فلما سمع الأذان بالجمعة صلى على أبي أمامة واستغفر له ، فقلت له : يا أبت ما لك إذا سمعت الأذان بالجمعة صليت على أبي أمامة ؟ قال : " أي بني ، كان أول من جمع بالمدينة في هزم بني بياضة يقال له نقيع الخضمات " ، قلت : وكم أنتم يومئذ ؟ قال : أربعون رجلا . هذا حديث سلمة بن الفضل " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث