الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الزجر عن أكل المحرم بيض الصيد

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

( 110 ) باب الزجر عن أكل المحرم بيض الصيد ، إذا أخذ البيضة من أجل المحرم .

[ ص: 1254 ] 2644 - حدثنا محمد بن عبد الله المخرمي ، ثنا إسحاق بن عيسى ، ثنا حماد بن سلمة ، عن قيس ، عن طاووس ، عن ابن عباس ، أنه قال : يا زيد بن أرقم هل علمت أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أهدي له بيضات نعام وهو حرام فردهن ؟ قال : " نعم .

قال أبو بكر : في خبر جابر : لحم الصيد حلال لكم وأنتم حرم ما لم تصيدوه أو يصد لكم ، دلالة على أن بيض الصيد مباح للمحرم إذا لم يؤخذ من أجل المحرم ؛ لأن حكم بيض الصيد لا يكون أكثر من حكم لحمه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث