الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب هلك المتنطعون

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

باب رفع العلم وقبضه وظهور الجهل والفتن في آخر الزمان

2671 حدثنا شيبان بن فروخ حدثنا عبد الوارث حدثنا أبو التياح حدثنى أنس بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من أشراط الساعة أن يرفع العلم ويثبت الجهل ويشرب الخمر ويظهر الزنا

التالي السابق


قوله : ( حدثنا شيبان بن فروخ إلخ ) هذا الإسناد والذي بعده كلهم بصريون .

قوله صلى الله عليه وسلم : ( من أشراط الساعة أن يرفع العلم ويثبت الجهل وتشرب الخمر ويظهر الزنا ) هكذا [ ص: 169 ] هو في كثير من النسخ : ( يثبت الجهل ) من الثبوت ، وفي بعضها ( يبث ) بضم الياء وبعدها موحدة مفتوحة ثم مثلثة مشددة ، أي ينشر ويشيع . ومعنى ( تشرب الخمر ) شربا فاشيا ، و ( يظهر الزنا ) أي يفشو وينتشر كما صرح به في الرواية الثانية . و ( أشراط الساعة ) علاماتها ، واحدها شرط بفتح الشين والراء . و ( يقل ) الرجال بسبب القتل ، وتكثر النساء ، فلهذا يكثر الجهل والفساد ، ويظهر الزنا والخمر . و ( يتقارب الزمان ) أي يقرب من القيامة . ويلقى الشح هو بإسكان اللام وتخفيف القاف أي يوضع في القلوب ، ورواه بعضهم يلقى بفتح اللام وتشديد القاف أي يعطى ، والشح هو البخل بأداء الحقوق ، والحرص على ما ليس له ، وقد سبق الخلاف فيه مبسوطا في باب تحريم الظلم . وفي رواية : ( وينقص العلم ) هذا يكون قبل قبضه .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث