الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


( 375 ) باب التغليظ في النوم عند الصلاة المكتوبة " .

942 - أنا أبو طاهر ، نا أبو بكر نا بندار ، نا يحيى بن سعيد ، ومحمد بن أبي عدي ، وعبد الوهاب - يعني ابن عبد المجيد - ومحمد - يعني ابن جعفر - ، عن عوف بن أبي جميلة ، عن أبي رجاء ، قال : حدثنا سمرة بن جندب ، ح وثنا بندار نحوه من كتاب يحيى بن سعيد ، قال : ثنا يحيى ، وقرأه علينا من كتابنا قال : ثنا عوف ، ثنا أبو رجاء العطاردي ، عن سمرة بن جندب قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لأصحابه : " هل رأى أحد منكم رؤيا فيقص عليه من شاء الله أن يقص ، وإنه قال لنا ذات غداة : " إنه أتاني الليلة آتيان ، وإنهما ابتعثاني ، فقالا لي : انطلق ، انطلق ، فأتينا على رجل مضطجع وإذا آخر قائم على رأسه بصخرة ، وإذا هو يهوي بالصخرة فيبلغ رأسه ، فيدهده الحجر هاهنا ، فيتبعه ، فيأخذه ، فما يرجع إليه حتى يصبح رأسه كما كان ، ثم يعود عليه ، فيفعل به كما فعل المرة الأولى " ، فذكر الحديث بطوله ، وقال : " قالا : أما إنا سنخبرك ، أما الرجل الذي أتيت عليه يثلغ رأسه ؛ فإنه رجل يأخذ القرآن فيرفضه وينام عن الصلاة المكتوبة " وذكر الحديث بطوله " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث