الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

باب لا تتحروا بصلاتكم طلوع الشمس ولا غروبها

833 حدثنا محمد بن حاتم حدثنا بهز حدثنا وهيب حدثنا عبد الله بن طاوس عن أبيه عن عائشة أنها قالت وهم عمر إنما نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يتحرى طلوع الشمس وغروبها

التالي السابق


قولها : ( وهم عمر ) تعني عمر بن الخطاب - رضي الله عنه - في روايته النهي عن الصلاة بعد العصر مطلقا وإنما نهى عن التحري قال القاضي : إنما قالت عائشة هذا لما روته من صلاة النبي - صلى الله عليه وسلم - الركعتين بعد العصر . قال : وما رواه عمر قد رواه أبو سعيد وأبو هريرة ، وقد قال ابن عباس في مسلم أنه أخبره به غير واحد ، قلت : ويجمع بين الروايتين فرواية التحري محمولة على تأخير الفريضة إلى هذا الوقت ، ورواية النهي مطلقا محمولة على غير ذوات الأسباب .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث