الأدوية البديلة عن البروزاك لعلاج الاكتئاب - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الأدوية البديلة عن (البروزاك) لعلاج الاكتئاب
رقم الإستشارة: 293514

12949 0 373

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أتناول دواء البروزاك، وهذا يجعلني أنام طوال النهار -حتى لو أخذته في وقت النوم- فهل هناك بديل مكافئ له؟ علماً بأني أستخدمه لمعاناتي من الاكتئاب الثانوي؟!

أرجو الإفادة وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ سائل حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإنه يعرف عن البروزاك أنه أقل الأدوية التي تسبب النعاس، أو زيادة في النوم في مجموعته، وحقيقة هذا الدواء يعرف عنه أيضاً أنه ربما يزيد اليقظة لدى بعض الناس، ولكننا لا شك نقدر ونحترم تجربتك الشخصية مع هذا الدواء، وهو أنه قد أدى إلى زيادة في النوم لديك، وهذا ربما يكون ناتجاً من البناء الكيميائي الشخصي لديك، حيث إن كل إنسان له مكوناته البيولوجية التي تختلف من بقية الناس.

في مثل حالتك نحن نقول: إن التجربة هي خير برهان، فأنت محتاج لأن تجرب الأدوية الأخرى، فيمكن أن تجرب الأدوية البديلة الأخرى، ومنها عقار سبرالكس، تناوله بجرعة عشرة مليجرام، حيث إن عشرة مليجرام من السبرالكس تساوي عشرين مليجرام من البروزاك. تناول هذا الدواء في المساء مبكراً، وأسأل الله تعالى ألا يحدث معك نفس التفاعل السلبي.

بقي بعد ذلك أنه إذا حدث نفس التأثير من السبرالكس، ففي هذه الحالة لابد أن تستعمل الأدوية التي تنتمي إلى مجموعة ما يعرف مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات، ومنها عقار يعرف باسم تجارياً باسم (تفرانيل Tofranil)، ويعرف علمياً باسم (امبرمين Imipramine)، أو عقار آخر يعرف علمياً باسم (نورتربتالين Nortriptyline)، هذا الدواء يتميز بأنه يرفع من درجة اليقظة، وهذا الدواء يتوفر في بعض الدول ولا يوجد في بعض الأماكن، لكن عموماً اسأل عنه، وإذا لم تجده اسأل عن التفرانيل، وهذا متوفر.

والجرعة متساوية بالنسبة للدواءين، وهي خمسة وعشرون مليجراماً ليلاً لمدة أسبوعين، ثم ترفع الجرعة بعد ذلك إلى خمسين مليجراماً ليلاً، وهذه سوف تكون جرعة كافية ومعادلة لجرعة البروزاك، نسأل الله لك العافية والشفاء.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: