الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الرخصة في ضرب الخباء واتخاذ بيوت القصب للنساء في المسجد

( 615 ) باب الرخصة في ضرب الخباء واتخاذ بيوت القصب للنساء في المسجد " .

1332 - أنا أبو طاهر ، نا أبو بكر نا محمد بن عبادة الواسطي ، نا أبو أسامة ، ثنا هشام بن عروة ، عن أبيه ، عن عائشة : " أن وليدة سوداء كانت لحي من العرب فأعتقوها ، وكانت عندهم ، فخرجت صبية لهم يوما عليها وشاح من سيور حمر ، فوقع منها ، فمرت الحدياة فحسبته لحما فخطفته ، فطلبوه فلم يجدوه ، فاتهموها به ، ففتشوها حتى فتشوا قبلها قال : فبينا هم كذلك إذ مرت الحدياة ، فألقت الوشاح ، فوقع بينهم ، فقالت لهم : هذا الذي اتهمتموني به ، وأنا منه بريئة ، وها هو ذي كما ترون ، فجاءت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فأسلمت ، فكان لها في [ ص: 652 ] المسجد خباء أو حفش قالت : فكانت تأتيني فتجلس إلي ، فلا تكاد تجلس مني مجلسة إلا قالت :

ويوم الوشاح من تعاجيب ربنا إلا أنه من بلدة الكفر أنجاني

فقلت لها : ما بالك لا تجلسين مني مجلسا إلا قلت هذا ؟ قالت : فحدثتني الحديث ، قد خرجت ضرب القباب في المساجد للاعتكاف في كتاب الاعتكاف " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث