الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب استحباب تأخير صلاة العشاء إذا لم يخف المرء الرقاد قبلها

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

( 25 ) باب استحباب تأخير صلاة العشاء إذا لم يخف المرء الرقاد قبلها ، ولم يخف الإمام ضعف الضعيف وسقم السقيم فتفوتهم الجماعة لتأخير الإمام الصلاة ، أو يشق عليهم حضور الجماعة إذا أخر صلاة العشاء .

342 - أخبرنا أبو طاهر ، نا أبو بكر ، نا عبد الجبار بن العلاء العطار ، نا سفيان ، عن ابن جريج ، عن عطاء ، عن ابن عباس ، [ ص: 208 ] ونا أحمد بن عبدة ، أخبرنا سفيان بن عيينة ، عن عمرو بن دينار ، وابن جريج ، عن عطاء ، عن ابن عباس ، ونا عبد الجبار ، مرة ، قال : حدثنا سفيان ، عن ابن جريج ، عن عطاء ، عن ابن عباس ، وعمرو ، عن عطاء ، عن ابن عباس ، أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أخر صلاة العشاء ذات ليلة فخرج عمر ، فقال : الصلاة يا رسول الله رقد النساء والولدان ، فخرج رسول الله - صلى الله عليه وسلم - والماء يقطر عن رأسه وهو يمسحه عن شقيه ، وهو يقول : " لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم أن يصلوا هذه الساعة " . وقال أحدهما : إنه الوقت لولا أن أشق على أمتي .

هذا لفظ حديث عبد الجبار حين جمع الحديث ، عن ابن جريج ، وعمرو بن دينار ، وقال لما أفرد خبر ابن جريج : " إنه الوقت لولا أن أشق على أمتي " وقال أحمد بن عبدة : " لولا أن أشق على المؤمنين لأمرتهم أن يصلوا هذه الصلاة هذه الساعة " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث